منتديات بصمة أمل عربية


منتدى عربي يهتم بجميع المجالات
 
الرئيسيةدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 الحب موجود

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mohamed
مراقب عام


ذكر عدد الرسائل : 147
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 27/11/2008

مُساهمةموضوع: الحب موجود   السبت ديسمبر 06 2008, 06:26


الحب كلمه عامة تطلق على اكثر من معنى كحب الاب و الام والمدرسين والالعاب والاصحاب وغيره كثير
حتى المراهق تجيهم في بيتهم شغالة مملوحة شوي يكلم اصحابه ويقولهم انا احب الشغالة يسمي طيشه حب
وحتى البنت تشوف البناني الي في محل الحذيان في السوق وتقول تحبه تسمي اعجابها بيه حب
وتعلق الام باولادها حب وغيرة الرجل على زوجته حب والى اخره
لكن مين الي يقدر يطبق الحب قولا وفعلا لا قولا فقط
الي خلاني اكتب هذه المقدمة هي هذه القصة التي تعتبر لاشئ قدام القصص الكثيرة الي تشيب الراس وبطلة هذه القصة انسانة عزيزة على قلبي عشان كده حبيت ارويلكم قصتها هي بنت اتزوجت رجل عادي كان في عينها وعمى بعينها فارس احلامها الي تتمناه اي بنت مع انه شين مو هذه السالفة
المهم كان راتبه ضعيف بس ماكانت مشكلة بالنسبة لها لكنها تحولت مشكلة لانه سار يتكاسل ومايروح شغله فسار مافي فلوس والفلوس زي مااحنا عارفين اكسير الحياة والادهى والامر لما تتخانق معاه عشان يروح شغله يقولها طيب وقولوا فين يروح
يسوي نفسه رايح الشغل ويروح عند البنقالي حق راعي البقالة ويسولف معاه ويشرب شاهي
ولما يغلق موعد الدوام يرجع وعلى هذا الحال كل يوم في محل من محلات الحارة وطبعا بعض الاحيان يرجع بدري يطفش الاخ ويقولها استاذنت ولا زميلي مسك مكاني ومن هذه الفقشات الي بالي بالك والدلخة لما تمشي معاه في الشارع يكبر في عينها لانها تشوف كل عمال الحارة يسلمون عليه على بالها زوجها خطير ماهي دارية الغبية مسكينة ولما يجي اخر الشهر تبان الحقايق انو مافي فلوس والافلام كلها كانت كذب بكذب ويتخنقون ويتراضون وياكلوا فصفص قدام التلفزيون ويتابعوا فيلم في ام بي سي 2 ما اشوفكم سالتو ليش مايوديها مطعم
صح مافي فلوس وعشان ماعنده سيارة لانه يخاف وما يعرف يسوق
والطامة الكبرى انها في وسط هذه الاحداث حملت الست هانم وجابت ولد يعني المصاريف زيادة
غير انه كان يستلف من الجيران من وراها ولما تقابل جاراتها تكتشف هذا الامر ويسود وجهها
وبستلف من اخوانها ويفشلها مع اهلها وطبعا هذه قاعة اساسية ما يرد الفلوس وبعد هذا كله يقولها احبك ماني عارف كيف غير انو يتكلم عليها من وراها ومطلعها انها بنت ستة وستين حرام
بس هااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه لا تغلطوا هو يقول يحبها
هذا جزء بسيط من معاناتها وما خفي كان اعظم المهم جا الوقت الي تعبت فيه وماقدرت تتحمل عدم مسؤليته وانه طول الوقت محوجها للناس ومو راضي يسترجل واهله ادخلوا في الموضوع وزادوا الطين بلة ووقفوا معاه وطلعت بعد هذا الصبر هي البطالة رغم انو الغلط راكبه من ساسه لراسه بس طبيعي يوقفوا مع ولدهم
قررت تروح بيت اهلها وترتاح من عيشة الذل والمهانة لانها حتى في بيتها ما كانت اخذه راحتها لان ام زوجها تسيطر على زوجها الخبل سيطرة كاملة بحكم انو اهل زوجها هم المسؤلين عنها لانها تروح وتجي معاهم عشان الشاطر زوجها مايعرف يسوق ويوم تكون تعبانة ومالها نفس تروح معاهم تنطبق السما على الارض وغير انها ما تخرج ولاتعزم احد في بيتها الا بعلم العائلة الكريمة ويوم ماتروح عند احد من جاراتها من غير علمهم تكون فتحت على نفسها طاقة من طاقات جهنم الحمرا ويوم تطلب منهم يودوها عند اخوها ولا اختها تطلعلهم مشاوير الدنيا والاخرة واذا طلبت تسافر تشوف امها كانها نادت الموت
بس هااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه يرضى عليها كل ده بس هو يحبها
ما كانت تاكل الاشياء الي تحبها ال في بيت اهلها ويحليلها مرت اخوها لما تعرف ان هالمعتوهة جايتها تزين لهل كل الطباخ الي تحبه يعني بالمختصر حتى الاكل محرومة منه في بيتها من درجات الحرمان الي عاشتها وماقدرت تنساها مرة طلبت من الدلخ يجيب حفايض لولده قالها ماعدني فلوس استني ادين من اخويا عشر ريال واشتريلوه
من شدة انو ماكان عندهم شي بالبيت
جات بيت اهلها قبل سنتين من الان وطلبت الطلاق وطبعا زوجها الدلخ ما بيده حاجة لانه مو مسؤل اهله الي يمسكون زمام الامور وسايبينها معلقة حسبي الله ونعم الوكيل فيهم وفوق هذا خطفولها ولدها العيد الي فات وهي محرومة منه وكل ماتشوف اطفال في عمره تصيح والدموع اربع اربع
بس هاااااااااااااااااااااااااااااااااااه هو يقول بعد هذا كله يحبها
ومافي شي بعيد على ربي تتمنى تتطلق ويرجعلها ولها والله يعوضها بابن الحلال الي يقدرها ويحبها من جد
وما شاء الله عليها تتضحك وتسولف وفرفوشفة وحبوبة وما تجي عينك عليها الا وتلاقيها مبتسمة رغم انها محروقة من جوه وهذه كلمات من مذكراتها
لا استطيع كره من احببت ولكني استطيع الكف عن حبه بصعوبة
فطرت المراة على التعود على وجودها تحت ظل الرجل ومتى خرجت من تحت ظله باتت ضعيفة مكسورة الجناح وحتى لو كانت عزيزة المقام رفيعة المستوى تكون كسيرة النفس وضعيفة
تسير المقادير خلاف هوى الانسان ويظن انها تعانده لكنها كل الخير له
اكره الحزن لانه يدمي القلب فهو سيف حاد غير مرئي يقطع بلارحمة وداء يرميك طريح الفراش يسلب الفرحة بلا رحمة لايعرف كبير ولا صغير يكسر باب بهجتك ويدخل عنوة ليقلب امورك راس على عقب يبكيك بحرقة ولو كنت جاف العينين فهو صعب جدا جدا ولا يحتمل
طبعا هذا الكلام كتبته في بداية مشكلتها لكنها دحين احسن ولله الحمد
كده خلصت القصة والزبدة انو الحب موجود لكن مين يقدر يحب حب حقيقي ويطبق مقولة انو الحب عطاء مو كلام
تعليقي على القصة قبل تعليقكم
اكيد تسالوا ليش اتزوجته وهي عارفة كل هذه العيوب فيه
اقول اولا نصيب وربي كاتبلها لقمة معاه
ثانيا ماكان يهمها الفلوس رغم انها كانت عارفة من قبل ما تاخذوه انو راتبه ضعيف قنوعة ياعيني عليها
ثالثا كان يقولها ايام الخطوبة انو بيتعلم السواقة وسار فنان الله يحرقه كان يكذب عليها وهي غشيمة ايش دراها
رابعا لا تحسبوا اهلها دلوخ كانوا يكلموه وكان يوعدهم يتحسن لكنهم كانوا ينفخوا في قربة مقطوعة وما حبوا يستعجلوا ويخربوا بيت بنتهم خراب البيوت مو بالساهل
خامسا هي ما تبغى ترجعلو ومصممة عالطلاق بعد الندالات الي سواها فيها وهي في بيت اهلها
ندالات ما قلتها لانه تحرق الدم
بس هاااااااااااااااااااااااااااه هو يحبها
سادسا قلتلكم هذه القصة عشان تدعوا لصاحبتها الله يفرجلها همها ويديها الي في نفسها هي والي زيها
سابعا للامانة صاحبة القصة هي اختي واغلب الاحيان هي الي تنقلني الكلام الي اكتبلكم هو ردا على مواضيعكم الرائعة
سابعا اسف عالاطالة لاني اكره المواضيع الطويلة والان انا اناقض نفسي
ثامنا
اوعدكم اذا اطلقت ورجعلها ولدها والله عوضها اقولكم عشان تشاركونا فرحتنا
تاسعا
لكم خالص حبي وتحياتي انا واختي
عاشرا
حاتوحشونا موت لاننا حا ننشغل عنكم ومانشوف مواضيعكم الجديدة لاننا حا نقضي الاجازة في الكباين وان شاء الله نرجعلكم بكل جديد وشيق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحب موجود
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بصمة أمل عربية :: بصمة أمل الأدبية :: الروايات-
انتقل الى: